اسم عائلة الملكة رانيا

أسماء أبو موسى
منوعات
أسماء أبو موسىآخر تحديث : السبت 28 مايو 2022 - 3:02 مساءً

اسم عائلة الملكة رانيا، تعتبر الملكة رانيا من ملكات الدول الملكية الحكم التي طالما استطاعت ان تجذب الأنظار اليها بصورة دائمة، وذلك لما عرفت به من اناقة في الملبس وذكاء وحدة تفكير إضافة الى ظهورها دائما كام وزوجة ناجحة بصورة كبيرة، ونضيف على ذلك كونها تهتم بالاعمال الخيرية بصورة كبيرة، الامر الذي جعل لها قبولا كبيرا من قبل الشعب الأردني بل والشعوب العربية بشكل كامل.

من هي الملكة رانيا السيرة الذاتية

وعلى ما يبدو بان امومتها هي اهم شي في حياتها،ف هي عادة ما تنشر الكثير من الصور لها مع أولادها عير حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي الأمير حسين والاميرة ايمان والاميرة سلمى وكذلك ابنها هاشم، إضافة الى العديد من التصريحات التي كانت تصرحها بشان تربية ابناءها واهتمامها بجميع امورهم ومتابعتها لهم بصورة حثيثة وشخصية دائمة، الامر الذي جعل امومتها في اعلى سلم أولوياتها وان هذا الامر قد بدا واضحا بصورة كبيرة.

الملكة رانيا من اصل فلسطيني

اما عن حياتها الخاصة والشخصية واصول عائلتها فانها الملكة رانيا فيصل صدقي الياسين وهي ابنة دكتور من أصول فلسطينية ، وقد ولدت الملكة رانيا في عام 1970 أي انها تبلغ من العمر ما يقارب الاثنان والخمسون عاما بالرغم من انها تبدو اصغر سنا من ذلك، وقد ولدت في دولة الكويت وعاشت بها فترة ليست بالقصيرة، وقد درست الاميرة رانيا تخصص إدارة الاعمال، وذلك في الجامعة الامريكية ، وبدات بالعمل في مصارف الأردن.

هذا ما فعله الملك عبدالله لحظة تلقيه خبر وفاة والدة الملكة رانيا

وقد تعرفت على الملك عبدالله خلال حفل عشاء قد جمعهما  وقد اعجب كلا منهما بالاخر حتى تزوجا وذلك في عام1993، وكان حينها لم يمضي على تعارفهم سوى ستة اشهر فقط، وقد تم تصميم فستان خاص لترتديه في حفل زفافه ، فقد عرفت باناقتها منذ وقت طويل، فقد كان فستان زفافها مميزا للغاية حتى انها قد وضعت بصمة لنفسها بهذا الفستان كامل الاناقة والجمال، إضافة الى اطلالتها المميزة في حفل زفافها الذي تمتع بهدوئها وجمالها وبساطتها في نفس الوقت.

سر جمال واناقة الملكة رانيا

وقد حصلت الملكة رانيا على لقب الملكة وهي تبلغ من العمر ما يقارب الثمانية وعشرون عاما، وبهذا فقد أصبحت اصغر ملكة في عصرها، وقد فامت الملكة رانيا بنشر العديد من الكتب للأطفال، وكانت اغلب هذه الكتب عبارة عن قصص كانت قد عاشتها في فترة طفولتها،إضافة الة انها قد صنفت في عامين مختلفين من ضمن اقوى النساء في العالم، كما وتم اختيارها في عانم 2010 ليتم تلقيبها بامراة العام، وقد تم نشر هذا الخبر في الكثير من المجلات والشاشات ،اما عن عام 1017 فقد اختيرت كاجمل مراة في الملكات، ولعل الحمية الغذائية هي من اعطتها هذا الجمال والجاذبية.