خالد العقيلي وش يرجع

أسماء أبو موسى
السعودية
أسماء أبو موسىآخر تحديث : الثلاثاء 31 مايو 2022 - 2:49 مساءً

خالد العقيلي وش يرجع، ان أهالي المملكة العربية السعودية ما زالون يهتمون وبشكل كبير لما يعرف بالقبائل ، حيث انهم جميعا يعودون في اصلهم الى عشيرة او قبيلة معينة ، يتشددون بالنسبة لقبائلهم ومنهم من يتشدد بصورة كبيرة للغاية ، فعرف عن العرب قديما بانهم لا يمسحون بالتعدي على عائلاتهم او قبائلهم على أي وجه، ولحتى وقتنا الحالي ما زال البعض يحملون نفس العصبية السابقة باتجاه عائلاتهم ، بالرغم من ان هذه العصبية قد قلت بصورة كبيرة بل انها قد مسحت تماما من عقول الكثير من العرب.

من هو خالد العقيلي السيرة الذاتية

ويعتبر خالد العقيلي احد ابرز الشخصيات الموجودين في المملكة العربية السعودية حيث انه يعمل اعلامي وكاتب سيناريو بالإضافة الى العديد من الاعمال الأخرى التي يبدع فيها، وهو من اشهر الإعلاميين على مستوى المملكة العربية السعودية بشكل كامل، حيث انه من اكثر الاعلامين والمستشاريين كذلك لامعانا في مجال الاعلام، فهو بجانب تقديمه للعديد من البرامج الإعلامية فهو يشغل العديد من مناصب أعضاء اللجان الإعلامية بداخل المملكة العربية السعودية.

اشهر انجازات خالد العقيلي

اما عن حياة خالد العقيلي الشخصية فهو يبلغ من العمر ما يقارب الخمسة والاربعون عاما، فقد ولد في محافظة الخرج في المملكة العربية السعودية، وكان ذلك في تاريخ العاشر من شهر يوليو من عام 1976، عرف باجتهاده بصورة كبيرة خلال دراسته الابتدائية والثانوية وفي ال جامعة التحق بتخصص هندسة البرمجيات والاتصالات، الا انه احب الكتابة كونها موهبته وفضل العمل في الجانب الإعلامي وبالفعل فقد ابدع فيه واستطاع ان يضع لنفسه بصمة في هذا المجال.

اشهر اقوال خالد العقيلي

ولقد قام بالزواج في عام 2014 من ابن صالح بن عبدالعزيز، ولم يتم نشر أي من المعلومات الأخرى حول حياته الشخصية ، فلعله من أولئك الأشخاص الذين يفضلون الفصل بين حياتهم العملية وحياتهم الشخصية، فنجد بان الكثير من الشخصيات العامة والمشاهير يفضلون ان لا تكون أخبارهم الشخصية واخبار عائلاتهم موادا إعلامية تتناولها جميع المواقع الالكترونية والصفحات والسوشيال ميديا.

مشادة كلامية تطورت الى الضرب بين خالد العقيلي ومعد البرنامج

ومن اكثر المواقف التي اخذت على المذيع العقيلي بالرغم منمهراته الظاهر ة في الاعداد والتقديم ، هو ما حصل معه في احدى اللقاءات الصحفية بينه وبين معد البرنامج الشمراني، حيث بداوا بالمشاهدات الكلامية التي ازدادت حتى وصل بينهم الامر الى الضرب والتهاجم بالايادي، وبعد عودة العقيلي الى الشاشة ظهرت للمتابعين والمشاهدين اثار الضرب الواضحة عليه ، وقد انتشر فيما بعد بعضا من الاخبار التي تفيد بفصل كلا منها من القناة بسبب ما حدث منهم ، باعتبار ذلك سوء ادراة وإساءة للقناة السعودية التي يعملان بها، وكذلك إساءة للاعلام بشكل عام.