حقيقة وفاة مؤيد البدري شيخ المعلقين في العراقي

محاسن مهدي
2022-06-12T10:52:14+03:00
منوعات
محاسن مهديآخر تحديث : الأحد 12 يونيو 2022 - 10:52 صباحًا

حقيقة وفاة مؤيد البدري شيخ المعلقين في العراقي، أُسدل الستار عن حياة المعلق الرياضي العراقي مؤيد البدري والذي يُعد من أشهر وأقدم من امتهن التعليق الرياضي في العراق، فلا تكاد تمر مباراة محلية في العراق بين الأندية والفرق الرياضية إلا وكان صوته يصدح معلقًا على طريقة اللعب وأسلوب إدارة الساحرة المستديرة من قبل لاعبي الفريقين فيزيد الحماس بين المتفرجين والسامعين لتعليقه من خلال تقنيات البث المباشر على الإذاعات المحلية..

من هو مؤيد البدري شيخ المعلقين

ولد مؤيد البدري في منطقة الأعظمية في العاصمة العراقية بغداد خلال الثلاثينيات من القرن الماضي وتحديدًا في 1934، درس في الكتاتيب ليتعلم القراءة والكتابة أولًا ومن ثم التحق بالمدارس الابتدائية في العراق فيما أنها مشواره الثانوي في ثانوية الأعظمية ببغداد خلال العام 1953.

عند اختياره التخصص الجامعي أصر على دراسة التربية الرياضية، فالتحق وقتها بجامعة بغداد عام 1954 ولم ينته العام 1957 حتى كان قد تخرج منها ونظرًا لتفوقه في الدراسة تم منحه بعثة دراسية مجانية في الولايات المتحدة واستكمل رحلة البكالوريوس والماجستير في التربية والعلوم الرياضية من هناك.

بعد العودة عمل في مختلف الأندية الرياضية ولكنه احترف التعليق على المباريات وفي العام 1994 استقر في العاصمة القطرية الدوحة وخلال سنوات اقامته فيها عمل مسؤولًا إداريًا في النادي العربي لسنوات عدة.

في السنوات الأخير وبعد أن اعتل جسده بالأمراض ولم يبق له حالًا للمقاومة استقر مع عائلته في انجلترا ولم يُغادرها.

اقرأ المزيد : كم عمر الفنانة صفاء سلطان

مؤيد البدري – سيرة ذاتية

على مدار سنوات عمره عمل البدري في العديد من المجالات الرياضية لكن أبرز أعماله أنه احترف التعليق الرياضي وكان أبرز المعلقين الرياضيين في العراق حتى أنه لقب بشيخ المعلقين.

قدم على الشاشات المحلية برنامج الرياضة في أسبوع وكان يُعرض كل ثلاثاء على تلفزيون العراق واستمر في العرض لمدة 30 عامًا منذ العام 1963

اقترن اسمه على مدار سنوات طويلة ببطولة كأس الخليج حيث كان أهم المعلقين الرياضيين الذين يقومون بشرح اللعب في الملعب للجمهور.

حقيقة وفاة مؤيد البدري شيخ المعلقين في العراقي

على الرغم من حالة البلبلة التي سادت في الأوساط الرياضية العراقية إلا أنه تم التأكيد من خبر ارتقاء مؤيد البدري عن عمر ناهز الـ 88 عامًا وقد نعاه الكثير من الرياضيين في العراق والعالم العربي، وقالت وزارة الشباب والرياضة العراقية إن البدري الذي ترأس مجلس إدارة الاتحاد العراقي لكرة القدم في الفترة  الممتدة من 1977 وحتى 1988 رحل تاركًا أثره الطيب في ملاعب الساحرة المستديرة، وأضافت في بيان النعي الذي أصدرته :” “نعزي أنفسنا وجماهيرنا الرياضية وشعبنا برحيل هذه القامة الرياضية الخالدة”.

سبب وفاة مؤيد البدري شيخ المعلقين العراقيين

قبل سبع سنوات من الآن وحين اعتل جسد البدري بالأمراض المزمنة نتيجة تقدم العمر بالإضافة إلى اكتشافه مرض العضال  غادر قطر إلى المملكة المتحدة وتحديدًا في انجلترا عله يجد علاجًا يداوي آلامه التي تزداد يومًا بعد يوم.

استقر البدري مع عائلته وعاش الكثير من الذكريات معه ولكنه أسلم الروح في الحادي عشر من يونيو، وفي أسباب الوفاة قالت أسرته أنها لا تبعد عن المرض الذي اعتل به جسده وأخبرت أن حالته الصحية ساءت وأُدخل على إثرها المستشفى ولكن الروح صعدت إلى بارئها معلنة انتهاء العهد بالحياة الدنيا.

اقرأ ايضًا : من هي زوجة جاستن بيبر