حروف الاظهار والادغام والاقلاب والاخفاء

heba
اسلاميات
hebaآخر تحديث : الثلاثاء 11 يناير 2022 - 3:39 صباحًا

حروف الاظهار والادغام والاقلاب والاخفاء، يعتني المسلك بالقرآن الكريم، لأنه كلام الله تعالى ومنه يهتدي للصراط المستقيم، ومن طرق العناية بالقرآن الكريم إعطاء كل حرف من حروفه مخرجاً وصفة، وهو ما يُعرف بعلم التجويد، ولقد كان النبي صلى الله عليه وسلم يعلم الصحابة قراءة القرآن الكريم كما نزل بها الوحي جبريل عليه السلام، وبعد أن توفى النبي صلى الله عليه سولم كان الصحابة يعلمون من بعدهم قراءة القرآن الكريم بالتجويد، ومن ثم التابعين نقلوا إلينا الطريقة الصحيحة في قراءة القرآن الكريم، ويتضمن علم التجويد العديد من الأحكام، منها أحكام النون الساكنة والتنوين.

أحكام النون الساكنة والتنوين مع الأمثلة لكل نوع

تُعرف النون الساكنة بنون التي ليس لها حركة أبداً، أما التنوين فهو نون ساكنة زائدة وترتبط بآخر الاسم من حيث اللفظ والوصل فقط، وللتنوين ثلاث علامات هي: الضمتان ( ٌ)، والفتحتان ( ً)، والكسرتان ( ٍ)، ومن الأمثلة على النون الساكنة قال تعالى: (منهُم) و(أنعمتُ) و(الدنيا) ونلاحظ في هذه الأمثلة النون ساكنة، لأنها غير متحركة بفتح أو ضم أو كسر، ومن الأمثلة على التنوين (غفورٌ)، (غفوراً) و( غفورٍ)، في هذه الأمثلة ينطق التنوين نوناً ساكنة، ولذلك يعطى حكمها، ويختلف النطق بالنون الساكنة والتنوين بحسب الحرف الذي بعدهما، ومن هنا تم وضع أربعة أحكام للنون الساكنة والتنوين وهي: الإظهار، الإقلاب، الإدغام، الإخفاء، ونشير هنا يوجد العديد من الفروق بين النون الساكنة والتنوين، يمكن التعرف عليها في النقاط التالية:

  • النون الساكنة تكون في وسط الكلمة وآخرها، أما التنوين فلا يكون إلا في آخر الكلمة.
  • النون الساكنة تكون في الأسماء والأفعال والحروف، أما التنوين فلا يكون إلا في الأسماء.
  • تثبت النون الساكنة وصلا ووقفاً، أما التنوين فلا يكون إلا في الوصل.
  • النون الساكنة تثبت في الخط واللفظ، أما التنوين فلا يثبت إلا في اللفظ.

ما هي حروف الاظهار

تنطق النون الساكنة والتنوين في بعض الأحيان نطقاً واضحاً من غير غن ولا تشديد، وهو ما يُعرف بالإظهار، ويُعرف الإظهار بإخراج النون الساكنة والتنوين، دون تشديدها أو غنة، ولكي يحصل الاظهار يجب أن تقع حروفه قبل النون الساكنة والتنوين، ويوجد للإظهار 6 حروف وهي (أ، هـ، ع، ح، غ، خ)، ولقد جمعها علماء الدين في عبارة واحدة وهي: (أخي هاك علما حازه غير خاسر)، وهي أول حرف من كلمة في العبارة السابقة، وينطق بالإظهار عبر لفظ النون الساكنة والتنوين مظهرتين من غير غنة، وذلك عند الحروف الستة، وفيما يلي نقدم أمثلة على كل حرف من حروف الإظهار:

  • الهمزة : مع النون الساكنة : (من ءامن) ، (وينئون) ، (من ءال فرعون) ومع التنوين : (مُعتدٍ أثيم) ، (عذابٌ أليم) ، (وجناتٍ ألفافا).
  • حرف الهاء : مع النون الساكنة : (ينهون) ، (إن هذا) ، (عنها) ، (من هاجر) ومع التنوين : (قوم هاد) ، (سلامٌ هي) ، (ولكل قوم هاد).
  • حرف الحاء: مع النون الساكنة : (تنحتون) ، (من حكيم) ، (إن عليك إلا البلاغ) ومع التنوين : (عليمًا حكيمًا)، (غفورٌ حليم)
  • حرف الخاء: مع النون الساكنة : (والمنخنقة) ، (من خير) ، ومع التنوين : (يومئذ خاشعة) ، (لطيف خبير).
  • حرف العين: مع النون الساكنة : (الأنعام) ، (من عمل) ، ومع التنوين : (حكيم عليم) ، (أجر عظيم) ، (بكل شيء عليم).
  • حرف الغين: مع النون الساكنة : (فسينغضون) ، (من غل) ، ومع التنوين : (حديث غيره) ، (عفوٌ غفور).

ما هي حروف الإقلاب

تُقلب النون الساكنة والتنوين في بعض الآيات إلى ميماً في النطق مع إخفاء هذه الميم في الحرف الذي بعدها، وهو ما يُعرف بالإقلاب، وهو يحدث عندما يجتمع حرف الإقلاب الباء مع النون الساكنة أو التنوين فهنا يتم قلب قلب النون ميماً مع الغنة والإخفاء، وللإقلاب حرف واحد وهو الباء، وينطق بالإقلاب بميم ساكنة لطيفة من غير ثقل ولا تعسف، مع غنة ظاهرة بمقدار حركتين فقط، وفيما يلي نقدم لكم أمثلة على الإقلاب:

  • الإقلاب في كلمة واحدة: قال الله تعالى: (يُنْبِتُ لَكُمْ).
  • الإقلاب في كلمة واحدة: قال الله تعالى: (وَلَقَدْ جَاءَهُمْ مِنَ الأنْبَاءِ).
  • الإقلاب في كلمة واحدة: قال الله تعالى: (وَمَا يَنبَغِي لَهُمْ وَمَا يَسْتَطِيعُونَ)
  • الإقلاب في كلمتين: قال الله تعالى: (كَأَن لَّمْ تَكُن بَيْنَكُمْ وَبَيْنَهُ مَوَدَّةٌ).
  • الإقلاب في كلمتين: قال الله تعالى:(يَخْرُجُ مِن بَيْنِ الصُّلْبِ وَالتَّرَائِبِ).
  • الإقلاب في كلمتين: قال الله تعالى: (مِن بَعْدِ وَصِيَّةٍ يُوصَىٰ بِهَا).

ما هي حروف الإدغام

قد لا تظهر النون الساكنة أو التنوين في بعض الأحيان في النطق، بينما يتم النطق بالحرف الذي بعدهما مشدداً، وهنا يكون حكم الإدغام، وهو دمج النون الساكنة أو التنوين في الحرف الذي يليها مباشرةً، حيث يصيران حرفاً واحداً مشدداً كالحرف الذي يليه، وللإدغام ستة حروف هي (ي، ر، م، ل، و، ن)، كما ينقسم الإدغام إلى إدغام بغنة وإدغام بغير غنة، وحروف الإدغام بغنة أربعة مجموعة في كلمة (ينمو)، أما حروف الإدغام بغير غنة حرفين هما (ل، ر)، وفيما يلي نقدم لكم أمثلة على الإدغام بغنة وبغير غنة:

  • ادغام بغنة: (الَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِالْغَيْبِ وَيُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنفِقُونَ).
  • ادغام بغنة: (ثُمَّ أَنزَلَ عَلَيْكُم مِّن بَعْدِ الْغَمِّ أَمَنَةً نُّعَاسًا يَغْشَىٰ طَائِفَةً مِّنكُمْ ۖ وَطَائِفَةٌ قَدْ أَهَمَّتْهُمْ أَنفُسُهُمْ يَظُنُّونَ بِاللَّهِ غَيْرَ الْحَقِّ ظَنَّ الْجَاهِلِيَّةِ ۖ يَقُولُونَ هَل لَّنَا مِنَ الْأَمْرِ مِن شَيْءٍ ۗ قُلْ إِنَّ الْأَمْرَ كُلَّهُ لِلَّهِ).
  • ادغام بغنة: (وَمَا أَنْتُمْ بِمُعْجِزِينَ فِي الأَرْضِ وَلا فِي السَّمَاءِ وَمَا لَكُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ مِنْ وَلِيٍّ وَلا نَصِير).
  • ادغام بغير غنة: (قَيِّمًا لِيُنذِرَ بَأْسًا شَدِيدًا مِنْ لَدُنْهُ وَيُبَشِّرَ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا حَسَنًا).
  • ادغام بغير غنة:(أُولَٰئِكَ عَلَىٰ هُدًى مِّن رَّبِّهِمْ ۖ وَأُولَٰئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ).
  • ادغام بغير غنة: (وَاللَّذَانِ يَأْتِيَانِهَا مِنْكُمْ فَآذُوهُمَا فَإِنْ تَابَا وَأَصْلَحَا فَأَعْرِضُوا عَنْهُمَا إِنَّ اللَّهَ كَانَ تَوَّابًا رَحِيمًا).

ما هي حروف الإخفاء

يمكن أن تختفي النون الساكنة والتنوين في النطق، وعندئذ يكونان في حالة بين الإظهار والإدغام، ويُعرف الإخفاء الحالة المتوسطة ما بين الإظهار والادغام، بحيث يتم النطق بدون تشديد في وجود الغنة، وحروف الإخفاء خمسة عشر حرفاً هي: (ص، ذ، ث، ك، ج، ش، ق، س، د، ط، ز، ف، ت، ض، ظ)، ولقد جمعها علماء الدين في عبارة (صِف ذا ثَنَا كَمْ جَادَ شَخْصٌ قَدْ سَمَا دُمْ طَيِّبًا زِدْ في تُقًي ضَعْ ظَالِمًا)، وفيما يلي نقدم لكم أمثلة على حروف الاخفاء:

صعَن صَلَاتِهِمْطمِن طَيِّبَات
ذأَنذَرْتُكُمزيَوْمَئِذٍ زُرْقًا
ثماءً ثجَّاجاًفمن في
كعَلِيّا ً كَبِيرًاتأن تذبحوا
جإنْ جَاءَكمضمنضود
شمِنْ شّرِظظِلاً ظَلِيلاً
قوَيـنقلبدوَلِكُلّ ٍ دَرَجَاتٌ
سمن سـِجّيلٍ

وصلنا لختام المقال، والذي من خلاله قدمنا لكم حروف الاظهار والادغام والاقلاب والاخفاء، وهي من أحكام النون الساكنة والتنوين، ويعد التعرف على هذه الأحكام أمراً مهماً من أجل قراءة القرآن الكريم بالطريقة الصحيحة، ولنيل الأجر والثواب العظيم.