ان الصفا والمروة من شعائر الله دعاء مكتوب

سائد الحصيني
منوعات
سائد الحصينيآخر تحديث : السبت 29 مايو 2021 - 1:05 صباحًا

ان الصفا والمروة من شعائر الله دعاء مكتوب، يعتبر الحج فريضة من فرائض الاسلام التى فرضها علينا، وهو الركن الخامس من اركان الاسلام الخمسة والذي يهتم به الناس من جميع انحاء ومختلف دول العالم، وتعتبر مناسك الحج والعمرة من الامور المهمة التى يجب ان يلتزم بها الحاج او المعتمر في بيت الله الحرام، ويعد السعى بين الصفا والمورة من الشعائر الدينية المهمة والاساسية التى يلتزم بها الحجاج حول بيت الله الحرام، حيث ذكر الله فى قوله تعالى عن أهمية السعي بين الصفا والمروة فى قوله تعالى ( إن الصفا والمورة من شعائر الله فمن حج البيت او اعتمر فلاجناح عليه ان يطوف بهما ومن تطوع خيرا، فإن الله شاكر عليم)، ولمعرفة الادعية الواردة اثناء السعى بين الصفا والمروة تابع المقال التالي.

دعاء ان الصفا والمروة من شعائر الله مكتوب

يكون السعي ما بين الصفا والمروة من خلال الذهاب والرجوع سبعة أشواط متابعة بحيث يتم البدء في الصفا ويتم انتهاء الشوط السابع في المروة، بحيث يكون الذهاب من الصفا إلى المروة شوط والعودة من المروة إلى الصفا شوط آخر، حيث يقوم الانسان المسلم الذي يؤدي فريضة الحج فى بيت الله الحرام بالعديد من المناسك الواجب اتباعها كفرض من فروض الاسلام وكقواعد اساسية مرتكزة عليها فريضه الحج حتى تتم الفريضة على اكمل وجه، ومن الادعية التى يرغب فى تحقيقها ومنها كالتالى :

  • ربنا آتنا فى الدنيا حسنة وفى الاخرة حسنة وقنا عذاب النار.
  • اللهم اغفر لي جميع ما مضى من ذنبي واعصمني فيما بقي من عمري وارزقني عملا زاكيا ترضى به عني.
  • اللهم إني عبدك ابن عبدك ابن أمتك ناصيتي بيدك ماضٍ في حكمك عدل فيِ قضاؤك أسألك بكل اسم هو لك سميت به نفسك أو أنزلته في كتابك أو علمته أحد من خلقك أو استأثرت به في علم الغيب عندك أن تجعل القرآن ربيع قلبي، ونور صدري، وجلاء حزني، وذهاب همي.

أدعية السعي بين الصفا والمروة

الصفا والمروة هما جبلان صغيران قرب الكعبة من جهة الشرق، ومن معالم دين الله الظاهرة التي تعبد الله عباده بالسعي بينهما، فمن قصد الكعبة حاجا أو معتمرا، فلا إثم عليه ولا حرج في أن يسعى بينهما، بل يجب عليه ذلك، ومن الادعية التى تراود قلب الخاج عند الوصول الى الصفا والمروة.

  • اللهم اغسل قلبي بماء الثلج والبرد، ونق قلبي من الخطايا كما نقيت الثوب الأبيض من الدنس، وباعد بيني وبين خطاياي كما باعدت بين المشرق والمغرب.
  • اللهم أصلح لي ديني الذي هو عصمة أمري، وأصلح لي دنياي التي فيها معاشي، وأصلح لي آخرتي التي فيها معادي، واجعل الحياة زيادة لي في كل خير، واجعل الموت راحة لي من كل شر.
  • اللهم إني أعوذ بك من العجز، والكسل، والجبن، والبخل، والهرم،وغلبة الدين، وقهر الرجال، وعذاب القبر.
  • اللهم إني أسألك الجنة، وما قرب إليها من قول أو عمل، وأعوذ بك من النار وما قرب إليها من قول أو عمل، وأسألك أن تجعل كل قضاء قضيته لي خيرا.