تجربتي مع الخلايا الجذعية للشعر

maysaa
العناية بالشعر
maysaaآخر تحديث : الإثنين 20 ديسمبر 2021 - 2:20 صباحًا

تجربتي مع الخلايا الجذعية للشعر، العديد من الأشخاص يُعانون من تساقط الشّعر والتي يتم حل هذه المُشكلة عبّر العديد من التقنيّات التي تُستخدم كعلاج لحل تساقط الشعّر وقد بدأ الكثير من الأطباء لحقن الخلايا الجذعيّة والتي تكون لعلاج تساقط الشعّر التي تتم عبّر الخلايا الجذعيّة البشريّة التي تكون ناتجة عن الدهون والتي تتم فيها حقن الخلايا في فروة الرأس للعمل على مُكافحة تساقط الشّعر، وهُنا العديّد من تجربتي مع الخلايا الجذعية للشعر.

تجربتي مع الخلايا الجذعية للشعر عالم حواء

تُعد الخلايا الجذعيّة أحد الخلايا التي تتميّز بقدرتها على التشكيّل تبعاً للوسّط التي تتواجد فيّه والتي تعتبر أحد الخلايا الهامة التي يتم فيها الاصلاح للجسم والتي تُساهم في تنشيّط الدورة الدمويّة في فروة الرأس كما تُساهم في علاج تساقط الشعر والتي تكون خاصةً في حالات الصلع الوراثيّ وتتميّز هذه الخلايا بأنها أحد الخلايا الغيّر مُتخصصة والتي تكون قادرة على التجديّد من خلال حدوث الانقسام الخلوي كما اهتم العُلماء بتنميّتها وتحويلها إلى عدة أعضاء بحيثُ تمّ استخدامها في علم التجميّل وقد اكتشف العُلماء قدرة الخلايا الجذعيّة في علاج تساقط الشعّر والتي تعتمد على انتقاء البصيلات التي تكون لها القدرة على الانقسام لإنتاج الشعر في فجوة الرأس والتي تكون مُتجددة من تلقاء نفسّها، ويتم انتاج ثلاثة أو أربعة شعرات في كُل بويصلة، وهُنا تجربتي مع الخلايا الجذعية للشعر :

  • ذكر عدة أشخاص أنهم كانوا يُعانون من الصلع ووجود فراغات في الشعر الذي جعلهم يلجئون إلى الخلايا الجذعيّة والتي تخلصوا بعدها من الفراغات التي تتواجد في الشعر والتخلص من الصلع كما حازوا على نتائّج ايجابيّة وتخلصوا من مشاكل الشعّر.

معالج بديل الخلايا الجذعية للشعر

يُمكن الاستعانة ببديّل الخلايا الجذعيّة عبّر خلطة يتم اجراؤها والتي تكون عبّر هذه المكونات وهي :

  • حبة جوز الهند التي تكون مُتوسطة في حجمها.
  • معلقة كبيّرة من بذور الحلبة.
  • ويتم طحن حبة جوز الهند وعصرها للعمل على استخراج الحليّب ثم يتم اضافة بذور الحلبة إلى الحليّب ويتم تركها من ساعة إلى ساعتيّن بشكل منقوع، وخلطها بعد ذلك في خلاط كهربائيّ ويتم وضع هذا الخليّط على الرأس وتركة لمدة عشريّن من الدقائّق ويتم تكرار العمليّة مرتيّن أسبوعيّاً.

الفرق بين البلازما والخلايا الجذعية للشعر

هُناك عدة فروق بينّ البلازما وبينّ الخلايا الجذعيّة والتي عُرف عن البلازما أنها أحد مكونات الدم التي تكون مُحتويّة على البروتينات والتي تساعد في اعادة نمو الأغشيّة التالفة والتي يتم استخدامها في نمو الشعر حيثُ يتم في البلازما سحّب عينّة من الشخص بحيثُ يتم تمريّر العينة على أحد الأجهزة التي تقوم بفصل البلازما عن كرات الدم الحمراء والبيضّاء والتي  يتم حقنها في فروة الرأس وبجانب بويصلة الشعر.

أما الخلايا الجذعيّة فهي أحد الخلايا التي يتم فيها اعادة النمو والانقسام والتي يتم فيها شفط الدهون من البطن ثم يتم فصلها وحقنها بفروة الرأس والتي تكون قريبّة من بصيلة الشعر، ويكمن الفرق في هذه الخلايا والبلازما فاعليّة نجاحها والأعراض التي تكون مُصاحبها لها والتي تكون الأعراض الجانبيّة للبلازما مُتصاحبّة من الصداع والكحة وحدوث نزيّف في الحقن، أما الخلايا الجذعيّة التي قد يُصيبها نزيّف مكان الحقن، وهُناك فرق في التكلفة والنتائّج، وبينّ الكثير تجربتي مع الخلايا الجذعية للشعر التي تعرف عليها الأشخاص الذيّن يودون القيّام بهذا العلاج.

أضرار الخلايا الجذعية للشعر

عدة ايجابيات وعدة سلبيات تتواجد ضمّن العمليات الجراحيّة والتي منها الحقن للخلايا الجذعيّة التي تكون للشعّر أو للبشّرة والتي لها عدة مُميزات وعدة سلبيّات ومن أبرز الأضرار للخلايا الجذعيّة أن هناك بعض الأنسّجة التي ترفّض الاستخدام للخلايا الجنينيّة التي تكون محقونة والتي تختلف من شخص لآخر في مدى استجابتها، وقد تحدث عدة تورمات بعد أن يتم الحقن وهناك عدة أضرار تلحق الشخّص في عمليّة شفط الدهون، تُعد هذه العمليّة ذات تكلفة عاليّة جداً والتي قد تحدث فيها عدة أخطاء أو مضاعفات نتيّجة الحُقن.