من هو البابا تواضروس عمره جنسيته ويكيبيديا

أسماء أبو موسى
منوعات
أسماء أبو موسىآخر تحديث : السبت 21 مايو 2022 - 2:22 مساءً

من هو البابا تواضروس عمره جنسيته ويكيبيديا، ان الاخبار الخاصة بالشخصيات العامة او الشخصيات المشهورة هي اخبار كذلك عامة كاصحابها يسعى الناس عادة لمعرفتها ومعرفة ادق التفاصيل عن حياة أولئك الناس، خاصة اذا كان لهؤلاء تاثير في أمور الناس او أمور فئة معينة من الناس، ومن هؤلاء الأشخاص الذين يكون لهم شان في بلدامهم من يعرف بالبابا في الكنائس، وهو شخصية عادة ما تكون خاصة بالذين يدينون بالديانة المسيحية.

ما هو اصل البابا تواضروس

ومن هؤلاء البابا تواضروس، وهو احدى شخصيات الكنيسة الكبار الذي يتمتع بمكانة كبيرة لدى المسيحين عامة ، والمسيحين المتدينون خاصة، ولقد عرف البابا تواضروس بهذا الاسم وشهر به بالرغم من ان اسمه الأصلي، وجيه سليمان، وقد ولد تواضروس في الرابع من شهر نوفمبر من عام 1952، وقد ولد في مصر ، انتقلت عائلته في عيشها بين المحافظات المصرية وكان يتنقل معهم، وقد ولد كاخ وحيد لاختين شقيقتان، ولقد تم تعينه كبابا للكنيسة القبطيبة المتواجدة في الإسكندرية وهي محافظات مصر الكبيرة.

اخوات البابا تواضروس

ويعرف عن البابا تواضروس انه تربى في عائلة متعلمة فقد كان والده قد درس الهندسة وعمل في ذات مجاله، وكذلك فان البابا نفسه قد التحق بكلية الصيدلة وذلك في جامعة الإسكندرية وبالفعل فقد تخرج منها في عام  1975، كما والتحق بالعديد من الكليات الأخرى بعد ان انتهى من دراسة الصيدلة وقد استطاع الحصول على زمالة الصحة العالمية وكان ذلك في عام 1985، وبهذا فقد كان البابا تواضروس من الشخصيات التي تلقت الكثير من العلم وعليت به.

هل البابا تواضروس متزوج

اما عن وصوله الى البابوية ، فقد ترهبن في عام 1986، وبدا بالتطوع في البيحيرة ومن ثم تم ترشيحه مع ثلاثة اخرين ليتم اختيار احدهم بابا لكنيسية الإسكندرية وكان ذلك من نصيبه هو، ولقد كان اختيار البابا يتم عن طريق القرعة الهيكلية، وقد تم تعينه بابا بشكل رسمي في عام 2012، ولقد بدا بالعمل جاهدا للاعلاء من امر الكنيسة منذ ان تولى منصب البابا ، ومن اكثر الأمور التي حرص عليها هو تربية خدام للكنيسة، إضافة الى مطالبته بان يكون الامر منذ صغرهم وليس بعد ان يكبروا.

كل ما تود معرفته عن البابا تواضروس

وبالفعل فقد حاول بكل الطرق ان يقوم ببعث العديد من الأشخاص للدراسة بالخارج ولكي يقوموا بالاطلاع على ثقافات الشعوب الغربية ليعودوا خدام للكنيسية ، وبناء على ما قام به من اجتهادات ومساعى جديدة للكنيسة الخاصة به وباقي الكنائس كذلك فقد حصل على التزكية من قبل الكثير من الأشخاص الأكبر منه منزلة، ومن اكثر الأمور التي دعا اليها هو الاندماج من قبل المسيحين في المجتمع وعدم الانغلاق، والانخراط في الناس والمجتمعات المتنوعة.