ما الحكم الشرعي للتبني في الاسلام

سائد الحصيني
اسلاميات
سائد الحصينيآخر تحديث : الخميس 3 يونيو 2021 - 6:17 مساءً

ما الحكم الشرعي للتبني في الاسلام، هناك الكثير من الامور المتعلقة بالدين الاسلامى الذي كان يتجهالها الناس ويتماون عليها، وتجاهلهم لمعرفة الحكم الشرعي لها والتي قد تتنافة مع تعاليم الدين الاسلامي والسنة النبوية ومن بين تلك الامور التبني فى الاسلام الذي كان معروفا عند العرب في الجاهلية، وكان عند الرومان خاصة، وعند كثير من الأمم، وكان من حق الإنسان أن يتبنى من يشاء، ويدخل إلى أسرته من يشاء، فجاء الإسلام ورد الأمور إلى نصابها، وأعلنها واضحة، سوف نوضح الحكم الشرعى من خلال دراسة علماء الدين لمصادر التشريع الاسلامي وتوضيح بعض الاحكام الصادرة وفق القرأن والسنة، ما الحكم الشرعي للتبني في الاسلام.

ما هو التبني فى الاسلام

التبني فى الاسلام هو ان ينسب الانسا نالى نفسه من ليس ولدا له، لا هو من صلبهن ولم تلده زوجته على فراشه، وينسبه الى نفسه ويعطيه اسمه ولقبه ويصبح واحد من أفراد العائلة.

ما الحكم الشرعي للتبني في الاسلام

التبني حرام ولا يجوز في الإسلام كل أنسان يدعى لأبيه ذكرا كان أو أنثى قال الله تعالى ( ادعوهم لابائهم هو أقسط عند الله فإن لم تعلموا آباءهم فإخوانكم فى الدين ومواليكم)، وكما ذكرنا ان التبني كان في الجاهلية معروفا، حيث كان زيد بن حارثة يدعى زيد بن محمد، فلما أنزل الله الآية نسب إلى أبيه زيد بن حارثة، واستقرت الشريعة بأنه يجب أن ينسب الناس إلى آبائهم، وأنه لا يجوز التبني لأي إنسان، أما التربية واجبة لاا شك إذا ربوا ولد غيرهم وأحسنوا إليه على أنه ينسب لأبيه.