انشاء عن الصديق الوفي للصف الثاني متوسط

elham
2022-05-13T22:57:31+03:00
تعبير
elhamآخر تحديث : الجمعة 13 مايو 2022 - 10:57 مساءً

انشاء عن الصديق الوفي للصف الثاني متوسط، إن الصداقة من أسمى العلاقات في هذا الكون، والتي من خلالها يتواصل الأشخاص مع آخرين بشكل مريح، ودون الحاجة للتكلف لتوصيل الفكرة، أو ما نشعر به لهم، فالعديد من الأصدقاء الذين يُحيطون بنا يُشعروننا بالكمال عندما نتقرب إليهم. وتتكون الصداقة بين الأشخاص عندما يكون هناك طرفان لهما نفس الهدف، والتجاذب الروحي، كما أن كليهما يتفقان في الكثير من النقاط، والأساليب والعادات التي تجمع بينهما. وفي هذا المقال سنقدم انشاء عن الصديق الوفي للصف الثاني متوسط.

تعبير قصير عن الصديق الوفي للصف الثاني متوسط

تبقى الصداقة علاقة سامية ما لم يكن هناك أي عوائق، أو شوائب تسود هذه العلاقة لأي كان، فالإنسان عندما يجد الصديق الوفي فإنه سيتحدث عنه في كل مجلس بالخير، وسيشير إليه أنه الصديق الوفي الصدوق الذي لا يستطيع التخلي عنه.

  • انشاء عن الصديق الوفي: إن الإنسان مهما بلغ من العمر فإنه لا يستطيع العيش وحيداً، فالحياة بلا أصدقاء ولا رفيق درب لا طعم لها، فهو الونيس للروح، والأنيس لها، وصاحبها ورفيق أيامها. حيث أن الصداقة ليس لها مرحلة عمرية، هي عبارة عن جسد وروح تلازمان أرواحنا وتكبر بالمواقف. الصديق الوفي يترك أثر وفائه في صديقه أينما حل وارتحل، فهو يشعر بأنه امتلك كنز من الوفاء، والروح المرنة التي تجعله قادر على الاستمرار في حياته، ولديه الثقة بأن له صديق يسير إلى جانبه، ولا يؤذي روحه. فالصديق السيء يأخذ بيد صديقه للهاوية، ولا يترك في نفسه إلا الأثر السيء. لذلك أحسنوا اختيار أصدقائكم فالأخلاء بعضهم لبعض، ويؤثر كل منهم في الأخر. وذلك لقوله تعالى: “الأَخِلَّاءُ يَوْمَئِذٍ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌّ إِلَّا الْمُتَّقِينَ”.

انشاء عن الصديق الوفي

إن الصداقة كنز لا يفنى إن كان مليء بالأخلاق الحميدة، والصفات التي تجذب الحسن إليك. فمن أراد أن يتعرف إلى أخلاق شخص ما عليه إلا أن ينظر في أخلاق صديقه، فلا يلتقي شخصان إلا إن اجتمعوا بنفس الصفات، وكانت لديهم نفس الميول، فالكثير من الأشخاص لا يجتمعون إلا بنفس الفكر الذي بدأت به أيامهم وحياتهم. وأما عن الصديق الوفي فهو الشخص الذي يكون معك في كل ما لديك من فرح أو حزن، ويشاركك ويقاسمك أحزانك كاملة. حيث أن صديقك الوفي هو رفيقك في كل حال، وكل زمان، ومكان، وهو الذي يأخذ بيدك إلى السعادة، وطريق الهدى، وهو السند لك عند شعورك باليأس من هذا العالم. ويقول الإمام الشافعي عن الصديق: سلامٌ على الدنيا إن لم يكن فيها صديق صدوق صادق الوعد منصفاً. وحقاً إن الصديق الوفي يكن لك أكثر من أخ عندما تميل عليك موائل الدنيا، فأنت تقول رب أخ لم تلده أمك.

شعر عن الصديق الوفي للصف الثاني متوسط

اختيار الصديق أحد أهم الخطوات التي يقوم بها الإنسان، فالصديق الوفي والصالح هو مفتاح الجنة، وقد قال نبينا الكريم: ( المرء على دين خليله فلينظر أحدكم من يخالل)، ويقول الشعر العربي عن الصديق الوفي:

  • اجعل جليسك سيدا تحظى به  ~  حَبر لبيب عاقل متأدبُ
  • أُصَادِقُ نَفسَ المرْءِ من قبلِ جسمِهِ  ~  وَأعْرِفُهَا في فِعْلِهِ وَالتّكَلّمِوَأحْلُمُ عَنْ خِلّي وَأعْلَمُ أنّهُ  ~ متى أجزِهِ حِلْما على الجَهْلِ يَندَمِ

تحدثنا في هذا المقال عن انشاء عن الصديق الوفي للصف الثاني متوسط، فالصديق الوفي هو الذي يكون عين لصديقه، ومسابداً له، ومعيناً معه في كل ضيق، فالصداقة التي عنوانها الوفاء تدوم عمراً مديداً.